نبذة عن الجمعية

الجمعية السعودية لهندسة الاتصالات

على مدى العقود القليلة الماضية، كان هناك تقدم كبير في مجالات تقنية المعلومات والاتصالات. لقد أصبح واضحا للجميع مدى أهمية الدور الذي تلعبه الاتصالات وتقنية المعلومات في حياتنا المعاصرة. الآثار بعيدة المدى لديها على اقتصادنا وحياتنا الاجتماعية تبرر الاهتمام العالمي بها. ونتيجة لذلك، هناك أنشطة البحث والتطوير، والاجتماعات الفنية وورش العمل والندوات والمؤتمرات المتخصصة التي تقام على مدار الساعة في كل مكان في العالم لدراسة مثل هذه المواضيع. وقد وصلت التطبيقات العسكرية والأمنية لتقنية المعلومات والاتصالات أفقا جديدا. وأصبح واضحا أنها تلعب دورا بارزا وحاسما في ساحات القتال اليوم.

أنشئت الجمعية السعودية لهندسة الاتصالات ترجمة للأهمية الكبيرة التي تمثلها هندسة الاتصالات في حياتنا المعاصرة وقد صدر قرار مجلس جامعة الملك سعود في جلسته الرابعة والمنعقدة بتاريخ 27/10/1423هـ الموافق ٣١ ديسمبر ٢٠٠٢م، بالموافقة على إنشائها كإحدى الجمعيات العلمية والمهنية المتخصصة، وعضويتها مفتوحة لجميع مهندسي الاتصالات والمهتمين بها في المملكة العربية السعودية، والذين تنطبق عليهم شروط العضوية الواردة في لائحة الجمعية.

 


الرؤية

أن تكون الجمعية السعودية لهندسة الاتصالات هي الجمعية الرائده في الشرق الأوسط في تطوير مهنة هندسة الاتصالات ورفع المستوى العلمي والمهني لمهندسي الاتصالات في المملكة وتوفير البيئه المناسبه للتعاون وتبادل الخبرات في هذا المجال مما سيسهم بفعاليه في بناء وتقدم المملكة في هذا المجال التقني الهام.

 


الرسالة

رسالة جمعية ماسة تتمحور حول تشجيع وتعزيز الفهم التقني والعلمي في مجال الاتصالات تقنية المعلومات من خلال بناء شراكات متميزة مع القطاعات الحكومية، الجامعات، القطاع الصناعي، وقطاع الأعمال.

 


الأهداف

* خدمة مهندسي الاتصالات في المملكة تقنياً ومهنياً.

* توفير البيئة المناسبة لتبادل الخبرات لمهندسي الاتصالات.

* المساهمة في تنمية أداء قطاع الاتصالات في المملكة.

* التعاون والتنسيق المستمر مع الجهات الحكومية فيما يعود على المستهلك في قطاع الاتصالات داخل المملكة بالفائدة.

* المشاركة في دراسات الجدوى، وإعداد المواصفات الفنية … الخ.

* البحث عن المجالات والخدمات الهامة في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات بهدف تطويرها.

* التدريب في شكل دورات قصيرة والندوات وورش العمل … الخ.

* المساهمة في تقييم السياسات المتعلقة بالاتصالات وتقنية المعلومات ومساعدة القطاعات والجهات الحكومية عند الطلب.

* تعزيز الوعي بقضايا الاتصالات وتقنية المعلومات بين الجمهور والمساهمة في التنمية المستدامة في المملكة.

* دعم البحوث التعاونية بين الجامعات والصناعة لتطوير القدرة الفكرية في المملكة لمواجهة التحديات العالمية في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات.

* تنظيم حلقات دراسية وندوات وورش عمل ومؤتمرات حول الاتصالات وتقنية المعلومات بمساعدة من الجهات الراعية المحلية والإقليمية والدولية.

* المساهمة في مسيرة البحث العلمي فيما يتعلق بالاتصالات وتقنية المعلومات من خلال نشر الأوراق العلمية والبحوث في الدوريات المحلية والعالمية.

*المشاركة في المؤتمرات والمعارض المحلية والدولية.

*تطوير معايير ممارسة المهنة في قطاع الاتصالات.

*إصدار الدراسات والنشرات والدوريات العلمية في مجال هندسة الاتصالات وتقنية المعلومات.

*تنمية الفكر العلمي والهندسي في مجال هندسة الاتصالات وتقنية المعلومات.

*تشجيع إجراء البحوث والدراسات وتقديم المشورة العلمية في مجالات هندسة الاتصالات وتقنية المعلومات.

 


الرئاسة الفخرية

صاحب السمو الأمير فيصل بن سعود بن محمد آل سعود هو الرئيس الفخري للجمعية، وقد عقد سموه مع رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية لهندسة الاتصالات وأعضائها عدة اجتماعات تم مناقشة الخطط المستقبلية للجمعية وسبل دعمها بما يساهم في تحقيق أهداف الحكومة الرشيدة لتوطين التقنية ودعم الاقتصاد.

 


الرؤية المستقبلية للجمعية

* خدمة مجتمع الاتصالات في المملكة تقنيا واجتماعيا.

* الحصول على المعرفة في أي وقت ومن أي مكان.

* المساهمة في تنمية أداء قطاع الاتصالات.

* التعاون والتنسيق المستمر مع الجهات الحكومية كالجامعات ومراكز الأبحاث والوزارات والهيئات المتخصصة وشركات تقديم خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات والشركات والمؤسسات التجارية العاملة في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة.

* العمل على مشاركة هذه الجهات المختلفة في رسم سياسة الجمعية وتوجيهها بما يخدم تطور قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة.


.